Home      الرئيسية   

 Articles   مقالات

Historic Documents وثائق

  Donation for kaldu.TV  تبرعات للقناة الكلدانية

من نحن   About Us

Archives الأرشيف  

Interviews   مقابلات

kaldu.org  كلدو

  Contact Us اتصلوا بنا

  Links  دليل

           Jan 25, 2011

 

 

الى السيد سامي بلو المحترم

 

 

اخي العزيز طالع الانجيل المقدس وأقرأ ما جاء فيه عن قاض لا يستحي من الناس ولا يخاف الله وأني اشبهك بهذا المثل ان كنت لا تستحي من الناس ولا تخاف الله فافعل وتكلم ما شئت والاغرب من هذا تدعي انك من اتباع الكنيسة الكلدانية تتجاوز على حقوق أكثر من مليون كلداني يؤمن بشرعية بطريركية غبطة مولانا البطريك مار عمانوئيل الثالث دلي رئيسا على هذه الكنيسة بتأييد من قداسة البابا بندكتس السادس عشر وبمرسوم جمهوري الذي يقر بشرعية رئاسته على الكنيسة الكلدانية وبهذا بطل أدعاؤك الداعي عدم اعترافك به كونك لم تشترك في انتخابه ؟!!!!

من أنت حتى تنصب نفسك بمقام الله الذي اختاره؟ ام ماذا هل كان من الواجب ان يستشيرك الله في اختياره له؟ ألم يختار الله لنشر رسالته الرسل؟ وهل كان من الواجب ان يستشير احد لاثبات شرعية هذا الاختيار او ذاك؟. من انت ايها الانسان ان تقاوم اختيارالله أتستطيع الجبلة ان تقول لجابلها لماذا جبلتني هذا وليس ذاك؟ من أولاك الحق ان تلغي شرعية منصبه في الكنيسة؟ ولكن حقا هو القول لكي تبرز جنن نفسك ليعرفك الناس. او لا تعلم ان المثلث الرحمات مار يوسف غنيمة كان عضو في مجلس الاعيان وان الرئيس صدام حسين كان قد ارسل المثلث الرحمات مار بولس الثاني شيخو الى الدول الاوروبية اثناء الحرب العراقية الايرانية ليقفوا الى جانب العراق هل يعني هذا انهم سياسيون كلا وهكذا اذا طالب غبطة ابينا بحقوق ابنائه هل يعني هذا انه سياسي؟ يظهر انك لم تميز بين السلطة الكنسية عن السلطة المدنية وبهذا تسمح لنفسك ان تسمو فوق السلطة الكنسية وتتهجم على ابيك ولماذا كل هذه الدوشة هل لانه طالب بحقوق ابنائه المسلوب من يونادم كنا وزمرته مثلك الا تخجل تنزل من قيمة رئيس كنيستك على حساب شلة عصابة دخلت على قبة البرلمان بتزوير وتهديد واحتيال وتزوير رسالة البطريرك على ان يصوت الكلدان له ام لانك من حزب الزوعا. أقرأ التاريخ كي تعرف مواقف روؤساء كنيستك الذين دافعوا عن حقوق ابنائهم المسيحيين دون تمييز بين كلداني وأشوري في مواقف كثيرة ومختلفة على سبيل المثال حرب سميل!! أهكذا يعلمك اسيادك ان تكتب على تاج رأسك وتصبح سلعة رخيصة يستعملك لنزواتهم السياسية اين غيرتك الالقوشية انت ومن معك الذين ينكرون انتماؤهم للكلدانية وكنيستها أم انك تريد تصعيد التوتر والخلافات بين المسيحيين على حساب السياسة أستغفر ربك لئلا يصيبك مكروه من تماديك على اعلى سلطة كنسية كما جرى لحنانيا وزوجته سفيرة لانك تماديت على اختيار الله والرب يغفر لك آمين.

 

حننيا ابو موسى

 

 

 

 

 

 

 

 
 

******************************************