Home      الرئيسية

 Articles مقالات

 Interviews    مقابلات

 Chaldean Society مجتمعنا الكلداني

 من نحن   About Us

Archives الأرشيف  

kaldu.org  كلدو

    Contact Us اتصلوا بنا   

 

Dec 19, 2006

ما معنى تسمية أرام؟

جريدة جديدة عربية على إلإنترنت تحت عنوان " أرام "
www.aaramnews.com
بقلم : هنري بدروس كيفا


نحن سعيدون لأن بعض ألإخوة ألعرب يفتخرون بالتسمية و ألحضارة ألأرامية . إعتقد بعض ألمؤرخين أن ألتسمية ألأرامية معناها في أللغة ألأرامية " سكان ألأراضي ألمرتفعة " و هذا تفسيرخاطئ لأن ألأراميين كانوا من ألبدو ألرحل عاشوا في ألبادية ألتي تعرف أليوم بألبادية ألسورية ، إستطاعوا في ألقرن 12 ق.م. أن يسيطروا على ألشرق ألقديم و ألفوا عدة ممالك أرامية أهمها مملكة أرام دمشق وهم ألذين بنوا هذه ألمدينة ألتي لعبت دورا كبيرافي تاريخ ألمنطقة . يجب ألا ننسى أن ألجامع ألأموي ألشهير كان معبدا للإله حداد ألأرامي و قد تحول إلى كنيسة مار يوحنا قبل دخول ألمسلمين إلى دمشق .



ألمؤرخ LIPINSKY .E في كتابه ألذي يعتبر من أهم ألمراجع ألعلمية عن تاريخ و إنتشار ألأراميين في ألشرق ألقديم و هو بعنوان THE ARAMEANS ، يعتقد أن ألتسمية ألأرامية تعني بأللغة ألأرامية " ألغزلان " . قد تكون تسمية أراميين تلفظ " أريمي " كما وردت في الكتابات ألأكدية ألقديمة ألأرامية - ألسريانية .
ذكر ألمؤرخ LIPINSKY أن " أريمي أو أريماي " هي جمع
تكسير لكلمة " ريم " ، و معناها ألغزال في أللغة ألأرامية و كذلك في أللغة ألعربية .
 نحن نؤيد هذا ألتفسير لأنه يتطابق مع تاريخ ألأراميين ألرحل .
ألأب ألمؤرخ ألبير أبونا يؤيد ألتفسير ألأول
ربما لأن أحد ألمؤرخين ألألمان قد ذكره في بداية ألقرن ألعشرين .

من ألمؤسف أن بعض ألمؤمنين بالتسمية ألأشورية قد إستغلى ألتفسير ألأول ، ففي ألمرحلة ألأولى ألتسمية ألأرامية تعني سكان
ألأراضي ألمرتفعة وفي ألمرحلة ألثانية يدعون أن ألتسمية ألأرامية
هي تسمية أشورية أطلقت على سكان ( أي ألأشوريين ) ألمناطق ألمرتفعة .
من ألمؤسف أن ألفكر ألأشوري يبتعد عن ألتاريخ ألعلمي
و ينشر معلومات عديدة خاطئة بين ألسريان لإبعادهم عن تاريخهم ألعلمي أي ألأرامي .
طبعا ألأب ألمؤرخ ألبير أبونا لا يستغل
ألتفسير ألأول لأنه يؤمن بأننا جميعا ننحدر من ألأراميين .
أخيرا هنالك برهان قاطع يثبت لنا أنه من ألمستحيل أن تكون
ألتسمية ألأرامية تعني "
ܐܪܥܐ ܪܡܐ " أي ألأراضي ألمرتفعة ،
و ذلك لسبب بسيط جدا و هو أن أللغة ألأرامية ألقديمة كانت
تستخدم كلمة " أرض " تماما مثل أللغة ألعربية لتشير إلى ألأرض
أليابسة ، و قد بدأت أللغة ألأرامية في عهد ألإمبراطورية ألفارسية
أي منذ أواخر ألقرن ألسادس تستخدم كلمة "
ܐܪܥܐ " بمعنى
ألأرض .


أرام هي تسمية أرامية و ليست فارسية أو كردية كما ذكر أحد ألمعلقين . و أرام هي تسمية جغرافية أطلقت على سوريا ألحالية هذه ألتسمية موجودة في ألكتابات ألأرامية ألقديمة . كتابات " سفيرة" وهي ضيعة قرب حلب ، أكتشفت فيها بعض ألنصوص ألأرامية ألتي تعود إلى أواسط ألقرن ألثامن ق.م. حيث وردت ألتسمية ألقومية و ألجغرافية " كل آرام " . يمكن رؤية هذه ألنصوص في متحف دمشق ، كذلك في متحف بيروت.


لقد أطلق أليهود تسمية " أرام نهرين " ، على منطقة ألجزيرة السورية ألتي كانت تعرف في ألمصادر ألسريانية ب " بيت نهرين" و أليونانية ب MESOPOTAMIA. كما إنتشرت تسمية " بيت أراماي " أي بلاد ألأراميين على
جنوب و وسط ألعراق منذ حوالي 500 سنة ق.م. إلى دخول ألعرب و قضائهم على ألحكم ألفارسي .



ألأغلبية ألساحقة من ألمسيحيين في ألشرق يتحدرون من هؤلاء ألأراميين ، هنالك قسم كبير لا يزال متمسكا بهويته و لغته و حضارته ألأرامية - ألسريانية و هنالك قسم أخر " إستعرب " ، أي صار يتكلم أللغة ألعربية و ألبعض منهم يدعي بعروبة ألمسيحيين قبل ألعرب أنفسهم.


هنالك علاقات قوية بين ألأراميين و ألعرب ألقدامى ، كلا ألشعبين ينتميان إلى ألعرق ألسامي أي ألشرقي . هنالك تقارب كبير بين أللغتين ألأرامية و ألعربية . لقد إنتشرت ألأرامية في كل ألشرق ألقديم بسبب سهولة أللغة و تطويرها للأبجدية ألفينيقية و بسبب إنتشار ألأراميين في كل ألشرق . لقد إستخدم ألفرس لغتنا ألأرامية كلغة رسمية في إمبراطوريتهم ألواسعة . فإنتشرت أللغة ألأرامية من آسيا الصغرى إلى ألهند . و قد محت أللغة ألأرامية أللغات ألسامية
ألقديمة مثل ألأكادية و ألكنعانية أي ألفينيقية و ألعبرية و صار أليهود يتكلمون ألأرامية و يدونون بها و قد كتبت بعض أسفارهم بأللغة ألأرامية و كان من ألطبيعي أن يتكلم يسوع ألمسيح بأللغة ألأرامية لأنها كانت أللغة ألمحكية في كل ألشرق بينما كانت أللغة أليونانية لغة ألحكام و بعض ألمدن .


نتمنى على ألإخوة ألصحافيين ألذين إختاروا إسم "آرام" ، كإسم حضاري لجريدتهم ، أن يتحققوا أكثر عن ألشعب ألأرامي ، و نحن نتمنى مساندتهم الأدبية لأن ألعثمانيين ألأتراك قد فتكوا بالشعب ألأرامي - ألسرياني و قتلوا مئات ألألوف من ألأبرياء و ذلك خلال ألحرب ألعالمية ألأولى .
نتمنى لجريدة " آرام " ألنجاح ألباهر مثل شقيقتها مجلة " آرام " ألعلمية و ألسنوية ألمهتمة بتاريخ ألشرق ألقديم ألصادرة من جامعة أكسفورد.


لقد نشرت أسماء بعض ألمراجع ألعلمية ألتي تتكلم عن ألأراميين موجودة على هذا ألرابط.
http://www.freesuryoyo.org/index.php?option=com_content&task=view&id=577&Itemid=2


حفظكم ألله جميعا


هنري بدروس كيفا